إذا كان للإبداع عنوان فعنواننا هو الإبداع :)
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» نكت 2010 الي تعبآآآآآن لايدخل
الأربعاء يناير 04, 2012 11:05 pm من طرف rowan123

» اختر حبوان واعرف شخصيتك
الأربعاء يناير 04, 2012 10:48 pm من طرف rowan123

» صور الطفل الذي مات امام اخوانه ..تهئ تهئ
الأربعاء يناير 04, 2012 10:40 pm من طرف rowan123

» اختر علامه واعرف شعور من تحب
الأربعاء يناير 04, 2012 10:34 pm من طرف rowan123

» طالب طفشان من الدرااااااااســة!!
السبت ديسمبر 24, 2011 10:23 am من طرف rowan123

» مشكلة الاعضاء
الخميس ديسمبر 22, 2011 1:20 pm من طرف rowan123

» رسومات منوعة !!
الخميس ديسمبر 22, 2011 1:17 pm من طرف rowan123

» صور مرعبة ومخيفة
الخميس ديسمبر 22, 2011 12:37 am من طرف rowan123

» خلفيات حلوة ^^...
الخميس ديسمبر 22, 2011 12:34 am من طرف rowan123

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Memo
 
prince
 
كاسر القلوب
 
Princess ㋡●•..~
 
ndosh
 
القناص
 
أسير القلب
 
اميرالذوق
 
صابر عشانك
 
دح ـــــومي
 
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث

شاطر | 
 

 صلاة الجنازة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
prince
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد المساهمات : 247
نقاط : 8356
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 07/06/2010

مُساهمةموضوع: صلاة الجنازة   الثلاثاء يوليو 06, 2010 6:12 pm

شباب اليوم جايب لكم موضوع عن صلاة الجنازة
الموضوع|


بِسْـمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيْمِ

(سورة التوبة)
شُرِعت صلاة الجنازة وزيارة القبور من هذه الآية : " وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَدًا وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ" ، والنبي عليه الصلاة والسلام لم يكن يُصلي على من عليه دين ، فإذا توفي بعض أصحابه الكِرام يسأل هذا السؤال التقليدي : " أعليه دينٌ " ، فإن قالوا نعم يقول : " صلّوا على صاحبكم " ، إلى أن يقول أحدهم يا رسول الله عليَّ دينه ، فقد روى البخاري في صحيحه عَنْ سَلَمَةَ بْنِ الْأَكْوَعِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أُتِيَ بِجَنَازَةٍ لِيُصَلِّيَ عَلَيْهَا فَقَالَ هَلْ عَلَيْهِ مِنْ دَيْنٍ قَالُوا لَا فَصَلَّى عَلَيْهِ ثُمَّ أُتِيَ بِجَنَازَةٍ أُخْرَى فَقَالَ هَلْ عَلَيْهِ مِنْ دَيْنٍ قَالُوا نَعَمْ قَالَ صَلُّوا عَلَى صَاحِبِكُمْ قَالَ أَبُو قَتَادَةَ عَلَيَّ دَيْنُهُ يَا رَسُولَ اللَّهِ فَصَلَّى عَلَيْهِ *
فأركانها التكبيرات ، والقيام ، وفروضُها ستة ؛ إسلام الميت وقد ذكرناه أولاً .
2- وطهارته ، لا يُصلّى على الميت إلا بعد أن يكون قد غُسِّلَ التغسيل الشرعي .
3- وتقدّمه أمام القوم : يجب أن يوضع النعش الذي فيه الميت أمام القوم الذين يصلون عليه .
3- وحضوره : أن يكون الميت في هذا النعش ، أو حضور أكثر بدنه ، أي نصفه مع رأسه ، فنصف المتوفى مع رأسه يدخل في باب حضوره .
4- ويجب أن يكون المصلي غير راكبٍ .
5- وأن يكون الميت على الأرض .
فلا يجوز أن يُصلي المصلي على ميتٍ وهو راكب ، ولا أن يكون الميت محمولاً ويُصلّى عليه ، فيجب أن يكون على الأرض ، فإن كان على دابةٍ أو على أيدي الناس لم تجُزْ عليه الصلاة ، إلا إذا كان هناك عُذر قاهر .
وسُنن هذه الصلاة أربعٌ :
1- قيام الإمام بِحذاء صدر الميت .. فيجب أن يقف أمام صدره ، أي أمام قلبه .. ذكراً كان أو أنثى .
2- والثناء بعد التكبيرة الأولى : سبحانك اللهم وبحمدِكَ ، وتبارك اسمُكَ، وتعالَى جدُكَ ، ولا إله غيرُك ، والصلاة على النبي بعد التكبيرة الثانية اللهم صلِّ على سيدنا محمد وعلى آلِ سيدنا محمد ، بعض الفقهاء " ينصُّ أنهُ قد أُثِرَ عن النبي صلى الله عليه وسلم قراءة الفاتحة والصلاة على رسول الله ".. فإن صليت على النبي أجزأكَ هذا ، وإن قرأت الفاتحة أجزأكَ ذلك .
3- وأمّا بعد التكبيرة الثالثة فتدعو للميت بما شِئت ، وبأي صيغة شِئت ، وبأي دُعاءٍ شِئت ، لكنَّ النبي عليه الصلاة والسلام وقد أوتي جوامع الكلم كان يدعو بهذا الدعاء ، فعَنْ عَوْفِ بْنِ مَالِكٍ يَقُولُ صَلَّى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى جَنَازَةٍ فَحَفِظْتُ مِنْ دُعَائِهِ وَهُوَ يَقُولُ اللَّهُمَّ اغْفِرْ لَهُ وَارْحَمْهُ وَعَافِهِ وَاعْفُ عَنْهُ وَأَكْرِمْ نُزُلَهُ وَوَسِّعْ مُدْخَلَهُ وَاغْسِلْهُ بِالْمَاءِ وَالثَّلْجِ وَالْبَرَدِ وَنَقِّهِ مِنْ الْخَطَايَا كَمَا نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الْأَبْيَضَ مِنْ الدَّنَسِ وَأَبْدِلْهُ دَارًا خَيْرًا مِنْ دَارِهِ وَأَهْلًا خَيْرًا مِنْ أَهْلِهِ وَزَوْجًا خَيْرًا مِنْ زَوْجِهِ وَأَدْخِلْهُ الْجَنَّةَ وَأَعِذْهُ مِنْ عَذَابِ الْقَبْرِ أَوْ مِنْ عَذَابِ النَّارِ قَالَ حَتَّى تَمَنَّيْتُ أَنْ أَكُونَ أَنَا ذَلِكَ الْمَيِّتَ *
(رواه مسلم)
ثم يُكبّر التكبرة الرابعة وبعدها يُسلّم ، وبعض الفقهاء يقولون : " يدعو لنفسِهِ بعد الرابعة ثم يُسلّم " ، فإذا سلّمتَ بعد الرابعة أجزأكَ ذلك ، وإن دعوت لنفسِكَ بعد الرابعة أجزأكَ ذلك ، فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ صَلَّى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى جَنَازَةٍ فَقَالَ اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِحَيِّنَا وَمَيِّتِنَا وَصَغِيرِنَا وَكَبِيرِنَا وَذَكَرِنَا وَأُنْثَانَا وَشَاهِدِنَا وَغَائِبِنَا اللَّهُمَّ مَنْ أَحْيَيْتَهُ مِنَّا فَأَحْيِهِ عَلَى الْإِيمَانِ وَمَنْ تَوَفَّيْتَهُ مِنَّا فَتَوَفَّهُ عَلَى الْإِسْلَامِ اللَّهُمَّ لَا تَحْرِمْنَا أَجْرَهُ وَلَا تُضِلَّنَا بَعْدَهُ *
(رواه أبوداود)
4- ولا يرفع يديه في غير التكبيرة الأولى ، فقط في التكبيرة الأولى ، أمّا الثانية والثالثة والرابعة فلا يرفع المُصلي يديه ، ولو كبّرَ الإمام خمساً لم يُتبّع .
ومن الأدعية المأثورة : " اللهم اجعله لنا خلفاً واجعله لنا أجراً وذخراً واجعله شافعاً مُشفّعاً " .
هذا الذي جاء في مراقي الفلاح عن صلاة الجنازة .
***
كل ابن أنثى و إن طالت سلامته يوماً على آلة حدباء محمول
فإذا حملت إلى القبور جنــازةً فاعلم بأنكَ بعدها محــمولُ
***
ولا بُد من أن ندخل المسجد ليُصلّى علينا ، فهنيئاً لمن دخله طوالَ حياتِهِ ليُصلي ، فإذا أُدخِلَ المسجد ليصلّى عليه يقال : قد كان من قبلُ يُصلي ، أما إن كان لا يُصلّي وأُدخِلَ إلى المسجد ليُصلّى عليه فلن يسمع المصلون على الميت الآلام التي تعتلج في صدره ، وهو يقول : ليتني كنت أصلي ، قال عز وجل :

(سورة القلم)
أنا وأعوذ بالله من كلمة أنا ، أرى أنَّ مشاهد الموت يجب ألاّ تغيب عن أذهاننا ، إن الموت شيء لا بُدَّ من أن يقع ، وأنت متشائم ، لا علاقة لهذا الكلام بالتشاؤم ولا بالتفاؤل ، الموت لا بُدَّ من أن ينزل بنا جميعاً ، فإذا حضر الإنسان حضرَ مشاهد الموت ، وحالة النِزاع ، أين سيتم تغسيله ؟ وأين سيتم دفنه ، ومن سيخرج في جنازته ، وماذا سيكتب على نعوتهِ ، أولاده ، إخوته ، أصهارُهُ ، انظر ماذا سيُكتب : عميد أسرتهم ، أو الشاب ، أو المحامي ، أو الطبيب ، أو المربي فلان ، فلا بُدَّ من أن يُكتب شيء ، فقُم باستحضار مشاهد الموت ، فإذا استحضرتها صغُرت الدنيا في عينيك ، وانتقلت من قلبِكَ إلى يدِك ، ولقد صدَق مَن قال :
***
كل ابن أنثى وإن طالت سلامته يوماً على آلة حدباء محمول
***
تصوّر ما بعد الموت : وماذا سيحصل ؟ وماذا سيفعل أولادك بالسيارة ؟ هل تنتصر أمهم عليهم فيبيعونها ؟ أم ينتصرون عليها فيبقونها ؟ ماذا سيفعلون ؟ ماذا سيفعلون في هذه الخزانة التي فيها محتوياتُكَ الثمينة ؟ ومن سيفتح هذه الخِزانة ، كيف ستوزّع هذه المحتويات ؟ هذه مشاهد تهزُّ النفس ، ولذلك قال عليه الصلاة والسلام :
" إن النور إذا دخل الصدر انفسح قيل هل لذلك من علم يعرف به قال : نعم التجافي عن دار الغرور ، والانابة إلى دار الخلود ، والاستعداد للموت قبل نزوله *
(كنز العمال عن ابن مسعود)
والبطولة كما قُلنا : ليس من يقطع طرقاً بطلاً ، هناك جرائد لمن يحرز أرقامًا قياسية في الجري ، أو في السباحة ، أو في القفز العالي ، أو في هذه اللعبة ، أو في تلك ... وهؤلاء يُسمّونَ في مصطلح الدفتر أبطالَ العالم ، فهذا حاز الميدالية الذهبية ، وذاك البرونزية ، والثالث على الفضي :
***
ليس من يقطع طرقاً بطلاً إنما من يتقِي الله البـــطلُ
***
فإذا جاءه مَلَكُ الموت ، وزُحزِحَ عن النارِ ، وأُدخل الجنة فقد فاز ، قال تعالى :

(سورة الحديد)
أحفظُ حديثاً يقصم الظهر ، قال عليه الصلاة والسلام :
" مَن عدَّ غدًا من أجله فقد أساء صحبة الموت "
(البيهقي في شعب الإيمان عن أنس)
اسطوانة الغاز فرغت ، فقلت في نفسك : غداً سوف أبدلها ، ولم تقل : إن شاء الله ، طبعاً غداً سأعيش ، عندي خمسون أو ستون موعدًا .. " من عد غدا من أجله فقد أساء صحبة الموت "
حدثني أخ قصة عن رجل اشترى بيتًا ، ونصف ثمن البيت من زوجته ، وأهمل إفراغ هذا البيت باسمه وباسم زوجتهِ إلى أن أدركته المنية ، وزوجته بعد أن توفي زوجها لم يعترف لها أهلهُ بأنها دفعت نصف ثمن هذا البيت ، فتألمت ألماً شديداً وأخذت في اجتماعاتٍ مطوّلة بين إخوته وأقربائه ، وقدّمت لهم الأدلة على أنها دفعت نصف ثمن البيت ، باعت هذا المحل التجاري ، وأعطت الثمن لزوجِها ، وبعد اجتماعاتٍ دامت أكثر من سنة ونصف اتفقَ أقرباء زوجها على أن يعطوها عشرة أسهم من أربعة وعشرين سهماً فوافقت ، والآن التقى الجميع بمالك البيت ، هذا البيت تمَّ شراؤه قبل خمس سنوات ، والآن ثمنه مليون ، هل تفرغ لنا البيت؟ قال : نعم حباً وكرامة ، هذا من حقِكم ، فأُعطي الأمر إلى بعض الناس لإجراء معاملة الفراغ ، وانتهت المعاملة ، وبقي أن تنزل إلى دوائر التسجيل العقاري ، وينتقل هذا البيت إليها ، والموعد يوم السبت ، فتوفيت يوم الخميس .. هذا هو الموت .. سنة ونصف من الاجتماعات .. باعت دكانها ... ثم ماتت :
***
كل ابن أنثى وإن طالت سلامته يوماً على آلة حدباء محمول
***
البطولة أن تُكثر من هذه اللذّات ، مفرّق الأحباب مُشتت الجماعات .
عِش ما شِئت فإنك ميت وأحبب من شِئت فإنك مفارقه ، واعمل ما شِئت فإنك مجزيٌ به .

بالمناسبة : الفقهاء قالوا : " لا بُدَّ من وصيةٍ واجبة ، الوصية أنواع ، وأحد أنواع الوصايا الوصية الواجبة " ، لمن كان في ذمتهِ حقٌ لم يُصرّح بِهِ ، فهذا إذا نام ليلةً واحدةً من غير وصية فقد نام آثماً ، لماذا ؟ لأنَّ هذا الحق متعلّقٌ بِهِ ، وقد لا يعترف الورثة بهذا الحق .
والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Princess ㋡●•..~
مشرفة مميزة
مشرفة مميزة
avatar

انثى عدد المساهمات : 181
نقاط : 8183
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 11/06/2010
العمر : 20

مُساهمةموضوع: رد: صلاة الجنازة   الثلاثاء يوليو 06, 2010 6:18 pm

جزاك الله الف خييير

وجعلها في ميزان حسناتك

ويشرفني اكون او من يرد عليك <<< مابقيتي ولا موضوع فاضي

تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زعيم المحششين
مشرف عام
مشرف عام
avatar

عدد المساهمات : 36
نقاط : 8038
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 07/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: صلاة الجنازة   الأربعاء يوليو 07, 2010 6:15 am

مشكور و الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Memo
نائب المدير
نائب المدير
avatar

ذكر عدد المساهمات : 265
نقاط : 8335
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 07/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: صلاة الجنازة   الخميس يوليو 08, 2010 12:52 pm

جزاك الله خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ndosh
..~~ عضــو نشيط ..~~
..~~ عضــو نشيط ..~~
avatar

عدد المساهمات : 167
نقاط : 8289
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 09/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: صلاة الجنازة   الثلاثاء يوليو 13, 2010 12:47 pm

جزاك الله الف خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
صلاة الجنازة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
للإبداع عنوان :: الفئة العليا :: -:((المنتدى الإسلامـــي)):--
انتقل الى: